الأخبار الرئيسية

كفرقرع: مؤسسة مريم تضيئ سماء البلاد باللون الزهري في ليلة واحدة، حدث واحد عبر البث المباشر باشتراك ٩ بلدان من الشمال للجنوب

 

مؤسسة مريم بالتعاون المجلس المحلي في كفرقرع ورئيسها وسفراء مريم في كفرقرع ولجنة شؤون المرأة القرعاوية يضيئون المجلس في اللون الزهري للتوعية لسرطان الثدي بالإضافة للعديد من الأماكن الأخرى في جميع انحاء البلاد.,من خلال مؤتمر طبي فني.
قامت مؤسسة مريم، يوم الثلاثاء بعقد حدث توعوي مميز، الذي وحد جميع البلدان من شمال البلاد حتى جنوبها واضاء سمائها باللون الزهري. اشترك بالمهرجان اخصائيين، أطباء وناجين من مرض السرطان. تخلل الحدث حواريات مع أطباء، مختصين وناجين من مرض السرطان باستضافة الإعلامية وعضو الإدارة ربى ورور وبحضور مدير المؤسسة محمد حامد، وبين الحوارية والأخرى، تمت أضاءت المجالس المحلية بيت جن، كفرياسيف، وكفرقرع بإشتراك رؤساء المجالس وأيضا اضاءة مستشفى رمبم باشتراك مدير المستشفى ميكي هلبرتال، واضاءة مستشفى المطلع في القدس – اغوستا فيكتوريا باشتراك مدير المستشفى وليد نمور، المركز الجماهيري في رهط باشتراك نائب رئيس بلدية رهط، برج الساعة في يافا تل ابيب ومبنى بلدية غزة باشتراك مديرة جمعية العون والامل ايمان شنن.

واشترك في الحواريات الدكتور ريمون منسى، الدكتور عبد اغبارية، عضو الكنيست وناجية مرض السرطان ايمان خطيب، العاملة الاجتماعية سهى مزاوي، الاب منير الراعي.

وبين فقرات الحدث، أطرب اذان السامعين الفنانتان سما شوفاني ولينا مخول والراقصة الفنانة الدكتورة رند عبود التي افتتحت الحدث في رقصة تعبيرية مميزة تجسد الصراع مع المرض والانتصار عليه. وفي النهاية، اعتلى المسرح جميع الضيوف والسفراء لإضاءة كنيسة السالزيان في منظر مهيب وختامي للمؤتمر، ليبعث رسالة واضحة لكل نساء العالم: تذكري تفحصي!

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق