مقالات وحكم

ذكرى ميلاد أبي الحنون ..بقلم حنان جمال عليمي

في هذا اليوم أتذكرك أبي بقوة وكأنك موجود أمام ناظري…

أبي فارقتني جسداً ولم تفارقني روحاً ابداً….

أبي مشتاقه اتوسد حنانك الدائم بفقدك أبي قد فقدت أشياءً كثيرة…

كم أشتاق لكلمة ابي التي صداها في داخلي يحتضر حزناً …

ربي كم هي غالية هذه الكلمة لا تقدر بثمن …

أبي افتقدك في فرحي وحُزني افتقدتك في نجاحي ،حديثي وبكائي وضحكي …

أبي كم كنت انتظر يوم ميلادك فكان يوم عظيم، كنت انتظر حلول الليل لنحتفل بعيدك ، واهديكي هديتي …

آآآه يا أبي انقلب يوم ميلادك من فرح عظيم الى حزن واشتياق…

رحلت يا أبي دون وداع…. رحلت في صمت وهدوء مثلك تماما …

احبك أبي واهديكي اليوم هديه اثمن من قبل الفاتحه لروحك الطاهرة ، وَيَا رب بقدر تضحية ابي وكل قطرة عرق زينت جبينه سعيا في رزقنا وتربيتنا ارزقه اعلى درجات الجنة عوضاً…
ربي أبي كان اصدق واطهر وأحن قلب في الوجود فامنحهُ الدرجة الأعلى من الراحه والسعاده في الجنة …

سابقى أبي كما عهدتني …

فانا أعشق رجـلاً جَعَلني فَتاةَ مُدَللة رَجُل لا مَثيل لَه، هُو مَصدر ثِقَتي، وكلُ شَيء بِحَياتي، فَعفواً يا رِجَال العَالم لَستم كأبِي……

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق