الأخبار الرئيسية

كفرقرع : د.مشهور فواز ” تعالوا لنصلّي عليه ( رفيق قاسم عثامنه ) جميعاً صلاة الغائب “

” تعالوا لنصلّي عليه جميعاً صلاة الغائب ”

أهلنا الكرام : قرأت عبر مواقع التواصل الاجتماعي أنّ أهل المرحوم رفيق قاسم عثامنة (أبو قاسم) الذي وافته المنية مساء يوم الاثنين قد صرحوا بأنّه لن يكون جنازة ولا بيت عزاء وذلك للحفاظ على سلامة النّاس .

ونحن إذ نثمّن لهم هذا الوعي فإنّنا نتوجه لكل من تغيب عن أداء صلاة الجنازة على المرحوم الحاج رفيق بأن يصلّي عليه صلاة الغائب من باب المواساة للأهل وجبرا لخواطرهم .

ولنجعل هذا المسلك متبعاً في هذه المرحلة الحرجة مع كل فقيد يتوفى في مثل هذه الظروف .

سائلين المولّى عزّ وجل أن يرحم موتانا جميعاً .

اخوكم

د . مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل

* ملاحظة : صلاة الغائب مشروعة عند الشافعية والحنابلة ولو صلّي على الميّت .

الثلاثاء 15 ذو القعدة 1441 ه
7.7.2020م

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. بوركت ياشيخ. لفتة طيبة والمرحوم الجاج رفيق له حق علينا ان نصلي عليه صلاة الجنازة فاننا نحسبه عند الله من الصالحين . نرجو من الله يدخله جنات النعيم

  2. انا لله وانا اليه راجعون رحمة الله عليك وغفرانه وجنة الفردوس مستقرك

  3. كل الاحترام والتقدير للدكتور مشهور على هذه المبادره, واتقدم بالتعازي لعائله الفقيد,وسأل الله ان يتغمده برحمته .

  4. الله يرحم المتوفي ويتغمده برحمته ويصبر اهله .

    سؤالي للسيد فواز ” الا ترى في تشديدك على المذاهب (الحنبلي والشافعي وتجاهل الحنفي الذي اهل البلاد عليه عليه) شيئا من التفريق لا التقريب ؟ وما الفرق بين المذاهب في نهاية الامر ؟ وهل تعني الشافعي في مدرسته الجديدة ام القديمة ؟ ولماذا نتبع الشافعي ونترك الحنفي ؟ نريد جوابا اذا اردت ان نتعامل على اساس الاحترام والتقدير لا التجهيل والتفريق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق