مقالات وحكم

جاء العيد ولنا احباب تحت التراب.. بقلم حنان جمال عليمي

كلمات مبعثرة علها تخفف من لوعة الفراق وتُفرغ ما بداخلي لك ابي…

لقد جاء العيد ولنا احباب تحت التراب يعجز القلب عن تصديق رحيلهم .

حدثوني عن الاشتياق احدثكم عن روح دفنت تحت التراب ولم تفارق روحي وعقلي  ، اشتقت لوجه حنون في القبر ،واشتقت لروح غادرت الى السماء وتركتني ، ان فراق الاب موجع  جداً ولوعه الاشتياق قاتله .

لا احد يفهم معنى الوداع الا من جرب كلمة عظم الله أجركم ،رحم الله أجساداً تلتحف التراب ونحن في اشتياق مستمر ، رحمك الله يا اعظم وأحن اب بالكون..

لا يسعني الا منح روحك الطاهره دعاء يليق بمحبتي لك:

اللهــــم .. إن  ابي عبدك و ابن عبدك و ابن أمتك خرج من روَح الدنيا و سعتها و محبوبيه و أحبائه
فيها إلى ظلمة القبر و ما هو لاقيه .كان يشهد أن لا إله إلا أنت و أن محمداً عبدك و رسولك و أنت أعلم به .


اللهــــم .. إنه نزل بك و أنت خير منزول به ، و أصبح فقيراً إلى رحمتك و أنت غني عن عذابه
، آته برحمتك رضاك ، و قِهِ فتنة القبر و عذابه ،
و آته برحمتك الأمن من عذابك حتى تبعثه إلى جنتك يا أرحم الراحمين


اللهــــم .. انقله من مواطن الدود و ضيق اللحود إلى جنات الخلود ( في سدرٍ مخضوض ، و طلحٍ منضود ، و ظلٍّ ممدود ، و فاكهةٍ كثيرة ، لا مقطوعةٍ و لا ممنوعة ، و فُرُشٍ مرفوعة )


اللهــــم .. ارحمه تحت الأرض ، و استره يوم العرض ، و لا تخزِهِ يوم يبعثون ( يوم لا ينفع مالٌ و لا بنون ، إلا من أتى الله بقلبٍ سليم )


اللهــــم .. يمِّن كتابه ، و يسِّر حسابه ، و ثقِّل بالحسناتِ ميزانه ، و ثبِّت على الصراط أقدامه
، و أسكِنه في أعلى الجنات ، في جوار نبيِّك و مصطفاك صلى الله عليه و سلم


اللهــــم .. أمِّنه من فزع يوم القيامة ، و من هول يوم القيامة ، و اجعل نفسه آمنةً مطمئنة ،
و لقِّنه حجَّته


اللهــــم .. اجعله في بطن القبر مطمئناً ، و عند قيام الأشهاد آمناً ، و بجود رضوانك واثقاً ،
و إلى أعلى علو درجاتك سابقاً

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق