أخبارمحلياتمدارس وجامعات

تهديدات بالاضراب في المدارس بعد قرار لجنة التعليم عدم المصادقة عل كل مدفوعات الأهالي

بعد مداولات صاخبة استمرت نحو خمس ساعات في لجنة التربية والثقافه والرياضه في الكنيست صوتت اللجة امس يوم الاحد على قسم مدفوعات اولياء امور الطلاب

عشية السنة الدراسية الجديدة.
وصوت 10 أعضاء كنيست إلى جانب اقتراح رئيس اللجنة عضو الكنيست يعقوب مارغي (شاس)، وصادقوا على جباية ثلاثة مركبات من مدفوعات الأهالي: تأمين الحوادث الشخصية، مشروع إعارة الكتب التعليمية ومشروع التغذية (الوجبات الممنوحة للطلاب ضمن قانون الوجبة اليومية للطلاب).
وعارض الاقتراح عضو كنيست واحد وهو يفغيني صوبا من حزب “يسرائيل بيتينو”، فيما امتنع عن التصويت اثنان من أعضاء الكنيست وهما عوزي ديان (الليكود) وكيرين باراك (الليكود)، وستقوم اللجنة بالتصويت على باقي بنود مدفوعات الأهالي خلال جلسة ستعقد خلال الأيام القادمة.
وستصوت اللجنة خلال الجلسة القادمة على البنود المرتبطة بالسلة الثقافية، حفل نهاية السنة، الحفل الصفي، منتدى لجان الآباء البلدي والرحلات المقررة حسب خطة الوزارة.
وعلى امتداد 5 ساعات ساد الجلسة مداولات صاخبة. وشرح رئيس اللجنة عضو الكنيست يعقوب مارغي أن لجنة التربية، الثقافة والرياضة أقيمت في الكنيست الحادية والعشرين بموجب لجنة التوافق المركبة من ممثل الائتلاف وممثل المعارضة، ولذلك فإن قرارات اللجنة يجب أن تحظى بالإجماع. وأضاف مدير عام وزارة التربية والتعليم، شموئيل أبوآب: “لن نقوم اليوم بتمرير جميع بنود مدفوعات الأهالي، وإنما فقط المركبات الحيوية والضرورية لافتتاح السنة الدراسية”. وأضاف قائلا: “نحن نمر بفترة غير عادية ولن يكون هنالك بالإمكان اتخاذ قرارات، ما دامت الحكومة الجديدة لم تستلم مهامها”.

” مدفوعات الأهالي هي خديعة “
وشرحت المحامية نوعا بن آرييه، المستشارة القضائية لمركز الحكم المحلي أهمية وضرورة المصادقة على تأمين الحوادث الشخصية: “الحكم المحلي سيسعد لكل خطوة من شأنها أن تلغي مدفوعات الأهالي، ولكن أهمية عدم المصادقة على موضوع التأمين من ناحيتنا تكمن في عدم افتتاح السنة الدراسية. إذا لم يتم المصادقة على هذا المركب، فإن النتيجة هي إيجاد حلول تأمين خاصة لكل ولي أمر يريد أن يبعث بابنه إلى المدرسة”.
وقاد عضو الكنيست ميخائيل بيطون (كاحول لافان) خطا ثابتا ضد المصادقة على مدفوعات الأهالي وقال: “مدفوعات الأهالي هي خديعة. هل يجب على الإنسان الفقير أن يدفع آلاف الشواقل للمدارس. دولة إسرائيل أقرت قانون التعليم المجاني، ومنذ 70 عاما وهي تكذب على الأهالي وتخدعهم. مدفوعات الأهالي لا تحمي الأهالي. تعالوا نطلب من وزارة التربية والتعليم أن تكون تفاضلية بما يخص المدفوعات وأن تقوم بإلغاء هذه المدفوعات بشكل تدريجي خلال 10 سنوات”.
وأضافت عضو الكنيست ياعيل غيرمان (كاحول لافان): “الأهالي يدفعون الضرائب 3 مرات – ضريبة الدخل للدولة، وأرنونا للسلطة المحلية، وفي المرة الثالثة مدفوعات الأهالي. أين هو المنطق والعدالة اتجاه هؤلاء الأهالي الذين نقوم بفرض الضرائب عليهم 3 مرات”.

” موضوع قابل للانفجار “
وطالبت عضو الكنيست أوسنات مارك (الليكود) المصادقة على مدفوعات الأهالي حسب طلب وزارة التربية والتعليم وقالت: “ترعرعت في أوفاكيم وأنا أعلم ماذا يعني آلا يكون لدى الأهل الإمكانية والمال لشراء الكتب والمشاركة في الرحلات. ضمن الواقع الحالي فإن قرار إلغاء المدفوعات سيضر بشكل مباشر بالعائلات الفقيرة. هذا الموضوع مهم وقابل للانفجار، ويجب علينا أن نتعامل معه، ولكن بما أنه تم حل الكنيست فأنا أتعهد بإيجاد حل للموضوع في الكنيست القادمة. حاليا يجب تحمل المسؤولية وفتح السنة الدراسية. أنا أقول لأعضاء كاحول لافان – تحلوا بالمسؤولية، يجب فتح السنة الدراسية بصورة منتظمة”. كما وانضمت عضو الكنيست كيتي شطريت لذات النداء وقالت: “تحدثت مع مسؤولي وزارة التربية ومنظمات الطبيعة، إذا لم نقم بالمصادقة على مدفوعات الأهالي فلن تكون هناك أي رحلات للمدارس حتى كانون الثاني / يناير، ولن يكون بمقدور الأطفال من المناطق النائية مشاهدة المسرحيات. تجاهلوا السياسة واتخذوا القرار”.
ودعا رئيس منتدى لجان الآباء البلدية، زئيف غولدبليت أعضاء الكنيست إلى عدم المصادقة على مدفوعات الأهالي كما عرضت، ما عدا تأمين الحوادث وإعارة الكتب وأضاف: “إذا انهار جهاز التربية والتعليم، فهذه علامة بأنه لا يستطيع البقاء بدون هذه المدفوعات ولذلك يجب أن تمول هذه المدفوعات من قبل ميزانية الوزارة”.
واستبعد رئيس منظمة أولياء الأمور القطرية، المحامي إيال بن يهودا باوم من الجلسة بعد أن نعت عضو الكنيست كيرين باراك بـ ” الوقحة”.

”  لن يكون بامكان المدارس اخراج الطلاب لرحلات ولعروض ترفيهية “
ويقول مراسل موقع البرق أن معنى ما تم المصادقة عليه من مدفوعات الأهالي ” أن المدارس لن يكون بامكانها جباية أموال لصالح السلة الثقافية والرحلات والخطة التعليمية الاضافية التي يتم خلالها تقديم فعاليات للطلاب في نهاية اليوم الدراسي في مواضيع مختلفة منها العلوم والمسرح “.
ويقول مطلعون على الموضوع “أن معنى القرار انه لن يكون بامكان المدارس اخراج الطلاب لرحلات ولعروض ترفيهية “.
جدير بالذكر أن لجنة التعليم ستنافش الموضوع خلال الأيام القريبة .

لجان أولياء الأمور : ” انجاز تحقق بعد سنوات ”
من جانبها، ترى لجان أولياء الأمور ” أن الحديث يدور عن انجاز لها، حيث انها ناضلت على مدارس سنوات طويلة من أجل تتكفل الدولة بالمصروفات وأن تطبق قانون التعليم المجاني بشكل فعلي ” .
يشار الى أنه في حال الغاء الرحلات والعروض الترفيهية للطلاب فان ضررا سيلحق بمن يعملون في مجال الارشاد، ولمواقع السياحة والمحميات الطبيعية، الى جانب الضرر المادي الذي سيلحق بالمعلمين والمرشدين الذين يعملون في الدروس التي تقدم للطلاب بعد الدوام .

مما تتكون مدفوعات الأهالي للمدارس ؟
وتتكون مدفوعات الاهالي من مدفوعات الزامية ومدفوعات اختيارية ، التي تتم المصادقة عليها في فترة الصيف من قبل لجنة التعليم. المدفوعات الالزامية التي تمت المصادقة عليها هذا العام تضم : 49 شيقل ثمنا للتأمين لكل الأجيال، من البستان حتى الصف الثاني عشر، ومدفوعات ثمن وجبة يومية للطالب والتي يتم احتسابها وفقا لمستوى الدخل، وفقط في المدارس المشاركة ببرنامج تقديم الطعام ، وكذلك حوالي 280 شيقل للطلاب من الصف الأول حتى التاسع و 320 شيقل لطلاب الثانوية في المدارس المشاركة بمشروع اعارة الكتب .

”  امكانية عدم دخول الطلاب لمدارسهم في الأول من شهر ايلول ”
من ناحيته، قال منشه ليفي ، رئيس اتحاد مدراء المدارس :” مدراء المدارس ليسوا مقاولي جباية .اما أن تبقى مدفوعات الأهالي كما هي أو أن المدراء لن يقوموا بجباية أي مبلغ من الطلاب، ولا حتى مقابل ثمن التأمين أو اعارة الكتب . لتقم وزارة التعليم بهذه المهمة وتدير موضوع جباية مدفوعات الأهالي . المدراء لن يكونوا رهائن بيد سياسيين من اليمين واليسار، ولا حاجة للقول أن عدم جباية رسوم التأمين معناه
امكانية عدم دخول الطلاب لمدارسهم في الأول من شهر ايلول القادم ” .

مجلس الطلاب القطري يهدد بالاضراب
كما هددت رئيسة مجلس الطلاب والشبيبة القطري بيئال ملكبتس ، باعلان الاضراب ، حيث قالت : ” اذا لم يتم ايجاد حل لقضية الرحلات المدرسية خلال الايام القريبة في لجنة التعليم فانن ندرس امكانية الاضراب ” .
جاءت أقوال ملكبتس خلال اجتماع طارئ في تل ابيب لمجلس الطلاب والمكتب المشترك لدعم الرحلات في اسرائيل . 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق