منوعات

بعض النظريات تقول أن الوحمه في جسدك هي سبب وفاتك في العالم السابق!!

‏بعض النظريات تقول أن الوحمه في جسدك هي سبب وفاتك في العالم السابق!!

‏كيف بدأت هذه النظرية؟
في أحد الأيام في العام ١٩٤٥ كان هناك صبي يبلغ من العمر ثمانية أعوام ، كان هذا الفتى يتخذ من أحد البيوت في نيويورك كمكان للعيش مع عائلته…
‏كان هذا الصغير يمتلك وحمه في منطقة الرقبة ، كانت مشابهة لضربة فأس وكأن أحدهم ضربه فشق عنقه فقتله بوحشية…
‏قررت العائلة في أحد الايام الذهاب لزيارة أحد الحدائق المجاورة ، عندما دخلوا الى هذه الحديقة توقف الطفل وكأن صاعقة انهالت على جسده الهزيل فجأة!…
‏توقف الفتى ثم قال أنه يتذكر أن احدهم ضربه بفأس فدك عنقه و أرداه قتيلا في هذا المكان تحديدا…
‏لم يغفل الوالدين حديث الطفل فأبلغوا الجهات المختصه ، وبعد عمليات الحفر والتنقيب في المكان وجدوا فأس مدفون في القاع و جثة مجهولة الهوية لشخص تم قتله بنفس الطريقة الي ذكرها الطفل.
‏بعد هذه الحادثة البعض من الناس قام باختراع نظريات عديدة حول هذا الموضوع ولكن نظرية الوحمة(birthmark) كانت الابرز والاكثر شمولا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق