وفيات

وفاة الحاج صالح احمد خضر ريان (ابو خالد) والذي كان عاملا للنظافة في مدينة أم الفحم على مدار ثلاثين عاماً

دلوني على قبرها …

إنّها السّيدة أم مِحْجَن رضي الله عنه
كانت تقوم بتنظيف المسجد النّبوي من الأذى على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم …

وفي إحدى الليالي ماتت رضي الله عنها، فصلّى عليها جمعٌ من الصحابة رضوان الله عليهم ودفنوها ولم يخبروا النّبي صلّى الله عليه وسلّم بأمرها .

فافتقدها النبي صلى الله عليه وسلم فسأل عنها، اهتمامًا بها، وإكبارًا وتعظيمًا لشأنها وما كانت تفعله من تنظيفها للمسجد، فأخبره أصحابه بما كان منهم تجاهها حيث كانت قد ماتت ليلاً وكره الصحابة ايقاظ النبي صلى الله عليه وسلم .

فقال صلى الله عليه وسلم: «دلوني على قبرها» ، ثم أتى قبرها حتى وقف عليه وصلَّى عليها..

أهلنا الأحباب في مدينة أم الفحم..

انتقل الى رحمة الله تعالى الحاج صالح احمد خضر ريان (ابو خالد) والذي كان عاملا للنظافة في مدينة أم الفحم على مدار ثلاثين عاماً ..

وتكريماً لفعله في إماطة الأذى عن طرق المسلمين سنحرص إن شاء الله تعالى بحضور جنازته والصلاة عليه عسى الله تعالى أن يكف عنّا الأذى والضرر والشرّ فالجزاء من جنس العمل .

أخوكم

مشهور فواز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق