الأخبار الرئيسيةمحليات

النقب: اعتقال 41 مشتبهًا خلال حملة واسعة ضد حيازة السلاح بمشاركة 1200 شرطي

شارك نحو 1200 شرطي من الوحدات المختلفة ،في حملة واسعة النطاق في البلدات العربية-البدوية في النقب وفي مدينة بئر السبع، من أجل الحد من ظاهرة العنف والسلاح غير المرخص.
وخلال الحملة التي تمت بحضور وزير الأمن الداخلي عومر بارليف والمفتش العام للشرطة الإسرائيلية كوبي شفتاي، تم اعتقال 41 مشتبهًا، بعد ضبط عشرات الاسلحة وكميات كبيرة من المخدرات. وكانت الشرطة قامت بعملية إنزال من مروحية شرطية في قرية أبو تلول، ما أدى إلى ردود فعل في المجتمع العربي في النقب.

وقال عطية الأعسم، رئيس المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها ومن سكان القرية، إلى أن “عمليات الانزال في أبو تلول لوحدة اليامام لمكافحة الإرهاب اقتحام كبير لقوات الشرطة والوحدات الخاصة للقرية وسط ترهيب وتخويف السكان الأطفال والنساء والرجال منهم حيث اقتحموا البيوت من الشبابيك بعد تحطيم بعضها وعاثوا في البيوت فسادا وخرابا وكل من يريد أن يستفسر منهم كانوا يضعون السلاح في صدره”.وتابع قائلا: “هذه البلطجة غير مقبولة ويجب أن نعترض على هذا التصرف. نحن لسنا ضد جمع السلاح لكن ضد هذه الطريقة الهمجية التي تمارسها الشرطة بهذا الشكل وهذه الطريقة”.
من جانبها، قالت الشرطة أن الحملة واسعة النطاق تأتي ضمن “مسار آمن” بهدف أنفاذ القانون وجمع الأسلحة غير المرخصة وتجارة المخدرات حيث تم الكشف عن حقول مخدرات الكنابيس في منطقة وادي السيال (تسئليم) العسكرية، وكذلك ضد أعمال الإجرام التي تمس بالمواطنين في الجنوب وكافة إنحاء البلاد. وقد قاد القوات في الميدان قائد شرطة لواء الجنوب اللواء بيرتس عمار، وقائد شرطة النقب نحشون نغلر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق