الأخبار الرئيسيةغير مصنف

الشرطة تحبط عمليات تجارة اسحلة وتلقي القبض على 22 متهم قسم منهم سكان وادي عارة والمثلث – من خلال عميل سري

سمح للنشر: في اطار نشاط الشرطة المستمر للحد من ظواهر التهريب والتجارة بالاسلاحة غير القانونية في منطقة يهودا والسامرة, بعد عدة شهور منذ بداية التحقيق في المجال السري ومع انتقاله صباح اليوم الى المرحلة العلنية وكشف النقاب عن تفعيل وكيل سري التابع للوحدة المركزية للتحقيق ومع اعطاء الاشارة داهمت قوات الشرطة منازل المشتبهين والقت القبض على عدد كبير منهم في في لواء يهودا والسامرة وفي منطقة الشمال.

سمح للنشر: قامت صباح اليوم الوحدة المركزية للتحقيق في لواء يهودا والسامرة بعد تحقيق سري ادارته خلال نصف عام الاخير في اطاره تم تفعيل وكيل سري الذي قام بعقد عشرات الصفقات لشراء اسلحة غير قانونية في ارجاء منطقة يهودا والسامرة.

في اطار نشاط الوكيل السري قام الوكيل بشراء قطع سلاح مختلفة في عدة مناسبات، منها 5 قطع اسلحة اوتوماتيكية من طراز M16 ورشاشين من نوع كارلو و3 مسدسات ورشاش ثقيل – منزطراز ماغ، وسلاح اوتوماتيكي من نوع اوزون وكميات كبيرة من الذخيرة بمبلغ يقدر بعشرات الاف الشواقل.

شاركت فجر اليوم في نشاط واسع النطاق قوات كبيرة من الشرطة من ضمنها افراد شرطة الحدود وقوات من جيش الدفاع وقوات خاصة في الشرطة، حيث مع انتقال التحقيق من المرحلة السرية الى العلنية قامت القوات بالقاء القبض على 27 مشتبه من ضمنهم 22 من سكان يهودا والسامرة و 5 مشتبهين من سكان وادي عارة.

خلال التفتيش الذي اجري داخل منازل المشتبهين ضبط افراد الشرطة مسدس غير قانوني من نوع غلوك ومبلغ يقدر بمئات الاف الشواقل.

خلال مراسم كشف النقاب عن تشغيل الوكيل السري التي اجريت وفق تقييدات الكورونا شارك وزير الامن الداخلي السيد امير اوحانا والمفوض العام للشرطة كوبي شبتاي وقائد لواء يهودا والسامرة اللواء موشيه بريكيت وقائد الوحدة المركزية للتحقيق العقيد العقيد درور عابدو.

هذا وقال قائد اللواء, اللواء موشيه بريكيت:
“استمر النشاط عدة شهور وهو تعبير اخر عن جهود اللواء في السنوات الأخيرة فيما يتعلق بمكافحة الجريمة بشكل عام وظاهرة الأسلحة غير القانونية بشكل خاص. أثر النشاط على عدد كبير من التجار والمصنعين الكبار. نحن في اللواء نعي تأثير الجريمة على ما يحدث في الوية الشرطة الأخرى مع التركيز على قضية العنف بشكل عام بما فيه في المجتمع العربي بشكل خاص، والتي تنصب قدفي اول اولويات الالوية وفي جدول اعمال وزير الأمن الداخلي والمفوض العام للشرطة ولا عجب أن هناك التزام كامل من اللواء وقيادة الوحدة المركزية للتحقيق للتعامل مع هذه القضية “.

كما وقال المفوض العام للشرطة كوبي شبتاي:

“يأتي هذا النشاط في إطار تعامل الشرطة مع جرائم الأسلحة غير القانونية في المجتمع العربي وهو موضوع يحتل مركز الاهتمام في المنظمة ويعتبر هذه النشاط انه اجري باحترافية وبشكل حازم ومبدع. إن معالجة هذه الظاهرة هي مهمة وطنية ولذلك من الضروري دمج كافة الهيئات لمعالجتها من اجل اجتثاثها كيث نبذل قصارى جهدنا لاجتثاثها من جذورها بواسطة قوات متنوعة، ووسائل مختلفة والموارد المتواجدة وسنقوم بمعالجتها بشكل صارم وحازم.
ينصب التركيز الميداني لشرطة إسرائيل على تطبيق القانون على الجرائم الخطيرة، والتحقيق في الجرائم وحلها ومعالجة احداث الابتزاز بالتهديد وجرائم الممتلكات وغيرها، كل ذلك لهدف واحد واضح – تعزيز الأمن الشخصي للمواطن.
التطور الديموغرافي والاقتصادي والتكنولوجي يطلب منا العمل بصورة مبدعة، مرنة وجريئة. تتطلب هذه التحديات منا أن نرى الصورة كاملة من منطلق واضح ان مهمتنا الرئيسية هي الخدمة والحماية”.

وقال وزير الامن الداخلي السيد امير اوحانا:

“مكافحة الجريمة في المجتمع العربي ولا سيما جرائم العنف والابتزاز بالتهديد والأسلحة غير القانونية، هي الهدف الرئيسي لشرطة إسرائيل في السنوات المقبلة. ستتطلب منا هذه المعركة التفكير الجذري والجريء واستخدام وسائل خاصة وقدرات تكنولوجية الى جاني الشجاعة والصبر والتصميم. جميع هذه الصفات والسبل ادت الى النشاط الذي وصل الى ذروته اليوم. إدخال وكيل سري بهدف بناء قاعدة ادلة ضد جهات إجرامية كبيرة التي تتاجر بالسلاح غير القانوني في منطقة يهودا والسامرة هو عمل يتطلب تخطيطًا دقيقًا وجرأة كبيرة وتطبيق على ارض الواقع. قمتم بنشاط معقد وغير سهل يأتي بالمجد لشرطة اسرائيل – فنجحتم.
الهدف واضح وهو العمل بقوة وبشكل مستمر ومفاجئ وصارم وجريئ – بيد من حديد من اجل اخضاع المنظمات الاجرامية وتوفير حياة امنة للمواطنين.
يرى مواطنو دولة إسرائيل أن الشرطة تكثف من نشاطها وإصرارها وقوتها ضد المنظمات والمجرمين في المجتمع العربي الذين يضرون بجودة حياة المواطنين العرب الذين يحترمون القانون. اجتثاث الجريمة في المجتمع العربي من جذورها لن تكون بالامر السهل او السريع لكنه سوف تُعالج. سيتم التعامل معها باستمرارية في الوقت الذي تعمل الشرطة دائما الى صالح المواطنين. هذا الصباح أدرك العشرات من المشتبهين بارتكاب جرائم الأسلحة غير القانونية في المجتمع العربي أن ذراع الشرطة الطويلة قد وصلتهم ووصلت شركاؤهم”.

هذا واحيل كافة المشتبهين الى التحقيق في الوحدة المركزية وتنوي الشرطة لاحقاً احالتهم الى المحكمة للنظر في طلبها لتمديد توقيفهم على ذمة التحقيق.

من المتوقع القاء القبض على مشتبهين اخرين.

للتنويه:
مرفق امر حظر النشر اصدر في محكمة الصلح في اورشليم القدس والذي يحظر نشر جميع التفاصيل التي قد تؤدي الى كشف هوية الوكيل السري او كل من ابناء عائلته او عنوانه بشكل مباشر او غير مباشر وهو ساري المفعول حتى يوم 15.02.2021.

مرفق فيديو من النشاط واقوال الضابط الداد ادري واقوال الوزير والموض العام وقائد اللواء- تصوير شعبة الاعلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق