الأخبار الرئيسية

اضراب عام في عارة وعرعرة – بعد مقتل شاب وحرق بيت وسيارات

تشهد بلدتي عارة وعرعرة منذ ساعات صباح اليوم الاحد إضرابا شاملا وعاما وذلك التزاما بقرار المجلس المحلي عرعرة عارة ولجنة الإصلاح المحلية

استنكارا لمقتل الشاب محمد حمدان الأردني الذي قتل بالإمس رميا بالرصاص في بلدة عارة.
هذا ويشمل الإضراب جميع المرافق العامة ، المدارس ، المجلس المحلي والمحلات التجارية.
الشيخ نضال ابو شيخة ممثل لجنة الصلح قال : نشكر ونحيي جميع اهالي البلدتين عارة وعرعرة الذين التزموا بالإضراب نحن موحدون للتصدي لمظاهر العنف والجريمة ومعا اليوم نحتج ونستنكر الجريمة وكلي امل ان يكون المرحوم الشاب محمد حمدان الأردني اخر ضحايا العنف والجريمة في بلدنا ومجتمعنا”.

مظاهرة على شارع 65 بعد جنازة المرحوم محمد الأردني
وكان اجتماع طارىء قد عقد امس السبت في مجلس محلي عرعرة-عارة، اثر الجريمة التي ألمت في بلدة عارة وراح ضحيتها المرحوم محمد عدنان حسني حمدان (الأردني) ، شارك في الاجتماع فيما شارك رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية السيد محمد بركة، والنائب يوسف جبارين والنائب اسامة سعدي ورئيس مجلس محلي عرعرة عارة المحامي مضر يونس، حيث قدم الحضور تعازيهم لعائلة المرحوم معربين عن المهم الشديد لهذا المصاب الجلل ، مؤكدين على “ضرورة تكثيف الجهود والفعاليات لانجاح جميع الفعاليات التي تبنتها لجنة المتبعة ضمن نشاطها لِلَجْم الجريمة والعنف في المجتمع العربي” .
وقد تقرر في نهاية الاجتماع : اعلان الاضراب العام في عارة وعرعرة يشمل كل المرافق، كما وسيتم تنظيم مظاهرة على الشارع الرئيسي 65 غدا بعد نهاية الجنارة. كذلك المشاركة في المظاهرة القطرية امام مقر شرطة لواء المركز في الرملة، يوم الثلاثاء القريب”.

متظاهرون يحتجّون على مقتل الشاب محمد الأردني ومسلسل الدم الذي لا يتوقف
وكان موقع بالبرق قد نقل ، وقائع المظاهرة الاحتجاجية على العنف ، التي جرت امس السبت في بلدة عارة بدعوة من لجنة الاصلاح المحلية في بلدة عارة .
يشار الى أن المظاهرة أقيمت في ساحة البير ، بمشاركة اهالي وادي عارة ، وذلك بعد جريمة القتل التي حدثت في القرية ، والتي راح ضحيتها الشاب محمد عدنان حسني حمدان (الأردني) .
هذا ورفع المتظاهرون لافتات منددة بالعنف والجريمة ، مطالبين من الشرطة ” بأخذ دورها الأساسي لمكافحة العنف بكافة اشكاله ” . وكانت قد وجهت لجنة الاصلاح رسالة للاهالي جاء فيها :” يجب أن تتحرك ضمائرنا ونعبر عن غضبنا اتجاه تقاعس الشرطة في حفظ الأمن وضبط السلاح الذي يفتك بأبنائنا ” .
واضافت الرسالة :” نهيب بكم رجالا ونساء ، أطفالا وشبانا وشيوخا للمشاركة في المظاهرة السلمية للتعبير عن غضبنا وللوقوف ضد جرائم القتل وضد تخاذل الشرطة ” .
هذا وشارك في التظاهرة اعضاء الكنيست د. يوسف جبارين ود. اسامة يعدي ولجنة المتابعة العليا ورئيسها محمد بركة ورئيس مجلس عارة عرعرة المحلي المحامي مضر يونس .

والد القتيل من عارة: ‘ إذا كان دم ابني فيه صلاح للمجتمع فأنا مسامح فيه دنيا وآخرة‘
من ناحيته صرّح عدنان حسني حمدان (الأردني)، والد القتيل محمد من عارة، انه اذا كان دم ابنه القتيل في صلاح للمجتمع فإنه سيُسامح. وقال الاب الثاكل خلال لقاء مع أعضاء لجنة علينا وعلى شبابنا الذين يمتون شبابا صغارا. كل واحد يقتل أي شخص بدون ذنب عقابه عند رب العالمين. وانا من هنا أقول بالنيابة عن أولاد عمي وعشيرتي هنا، انه اذا كان دم ابني فيه صلاح للمجتمع كله فأنا اسامح فيه دنيا وآخرة والحمد لله على كل شيء”.
وتحدث الشيخ نضال أبو شيخة، عضو لجنة الصلح قائلا : “حاولنا تدارك الامر قبل أيام من خلال لجنة الصلح حتى نحقن الدماء، ولكن الامر قد وقع. وأنا اثمن موقف الأخ عدنان والد المرحوم محمد والذي اعطى لجنة الصلح فرصة للإصلاح وأيضا هدنة 3 أيام حتى نأخذ دورنا”.
وأفاد مراسل موقع البرق، في وقت سابق ان شابا (21 عاما) ، أصيب فجر اليوم السبت، بجروح خطيرة، اثر تعرضه لإطلاق نار في بلدة عارة. وتم نقل المصاب الى مستشفى “هيلل يافيه” في الخضيرة. ولاحقا تم الإعلان عن وفاته.
وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي : ” الشرطة شرعت بالتحقيق في حادثة مقتل شاب يبلغ من العمر21 عاما في بلدة عارة إثر إطلاق نار. فقد تلقى مركز الشرطة 100 بلاغا حول حادثة إطلاق نار في بلدة عارة حيث أطلقت عيارات نارية نحو شاب يبلغ من العمر21 عامًا. وفق مصادر طبية تم إقرار وفاة المصاب في المكان. الشرطة شرعت بالتحقيق لفحص ملابسات الحادث.
هذا وشرع محققون خبراء تشخيص جنائي بجمع البينات والأدلة في إطار تحقيق لفحص ملابسات الحادث”.

اجواء متوترة امس في عارة : حرق بيت وسيارات
افاد مراسل موقع البرق ، ان الشارع الرئيسي في بلدة عارة، شهد مساء امس تجمهر عدد كبير من اهالي القرية، احتجاجا على الأوضاع في القرية وجريمة القتل.
وقال الشيخ علي ابو شيخ، عضو لجنة الصلح المحلية، لموقع البرق :” الوضع لا يطاق. حذرنا مرارا من اعمال العنف والجريمة. نحن كأننا في حرب أهلية في عارة، فإطلاق النار في كل مكان، ولا يميز بين احد، لا رجال ولا نساء ولا أطفال. وانا ادعوا اليوم قبل الغد لجان الإصلاح المحلية والقطرية للتدخل لمنع جريمة أخرى. اليوم كانت جريمة في القرية. كذلك شهدت القرية احراق سيارات وبيوت. ونطالب الشرطة بالتحرك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق