أخبارالأخبار الرئيسية

إلغاء الاضراب الذي كان مقررا غدا في السلطات المحلية : تم تحويل الميزانيات

تم قبل قليل ، الإعلان عن الغاء الاضراب الذي كان مقررا غدا في السلطات المحلية في ارجاء البلاد. وبحسب المعلومات المتوفرة، فقد تم الاتفاق على تحويل الميزانيات المطلوبة.

وفي وقت سابق اليوم، وقبل الغاء الاضراب، قالت نقابة المعلمين (الهستدروت)، انهالن تسمح باستقبال الطلاب بدون حراس في المدارس وبدون مساعدات في البساتين.
وأوضحت الهستدروت ان على مربيات البساتين، المعلمين والمدراء الوصول الى البساتين والمدارس كالمعتاد، ولكنها شددت على انه لا يمكن فتح البساتين امام الأطفال بدون مساعدات، وعلى عدم استقبال الطلاب بدون حراس في المدارس.
ويأتي الاضراب المتوقع غدا، في حال عدم الاستجابة اليوم لمطالب السلطات المحلية، في ظل أزمة الميزانيات التي تعانيها السلطات، وفي حال عدم إعادة التقليصات التي تم اقتطاعها الى الميزانيات.
ويشار الى انه 
على وقع تعثر المفاوضات لتشكيل الحكومة الجديدة، وما لذلك من انعكاس مباشر على تأخر وضع ميزانية للعام القادم، تهدد السلطات المحلية باعلان الاضراب اعتبارا من يوم غد.
وقال رئيس مركز الحكم المحلي حاييم بيباس ” انه في حال لم تقدم الحكومة الميزانيات حتى اليوم الاربعاء، وهي الميزانيات التي تعهدت بها، فان السلطات المحلية ستخرج لاضراب يوم غد السبت، وان الاضراب سيستمر ليوم واحد “.
ورغم ان لجنة المالية البرلمانية صادقت يوم أمس على تقديم الميزانيات لسنة 2019 للسلطات المحلية، الا ان السلطات تطالب بميزانيات لعام 2020، ومن بينها: 400 مليون شيقل لبناء مؤسسات تعليمية، 600 مليون شيقل لخطة البناء المحصن في الشمال، 38 مليون شيقل لتنظيم دورات ممولة من الدولة في بلدات الشمال، وميزانيات للخدمات البلدية، والاعلان عن خطة خماسية لتطوير الوسط العربي، الدرزي والبدوي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق