سياحة

أذربيجان- باريس الشرق

دولة أذربيجان وتُعرف رسميّاً بجمهوريّة أذربيجان هي دولة مستقلّة من بين الدّول الستّ التّابعة لتركيا، وهي دولة ذات طابع علمانيّ، وتتّخذ من أكبر مدنها باكو عاصمةً لها، وتشير إحصائيّات التعداد السكانيّ لعام 2013م إلى أنّ عدد سكّان أذربيجان قد تجاوز 9.417 مليون نسمة.

باكو عاصمة اذربيجان وباريس الشرق

تُقسم باكو إلى أحد عشرة منطقة إداريَّة (رايون) و48 ناحية. تضم هذه النواحي تلك التي أُنشأت على الجزر الواقعة فى خليج باكو وبلدة صخور النفط (بالأذربيجانيَّة: Neft Daşları ) المُشيَّدة على ركائز اصطناعيَّة في بحر قزوين على بعد 60 كيلومتر (37 ميل) عن البرّ الرئيسي لِباكو. ضُمَّت المدينة القديمة بالإضافة إلى قصر الشروان شاه، أو الشروانشاهان، وقلعة العذراء، إلى قائمة مواقع التراث العالمي سنة 2000م.

تعتبر مدينة باكو من ضمن أشهر 10 مواقع فى العالم يقصدها السياح للتمتع بالحياة الليلية الصاخبة وفقاً تصنيفات موقع Lonelyplanet الشهير.

السّياحة
يحظى القطاع السياحيّ في أذربيجان باهتمامٍ كبير، نظراً لما يتركه من أثر إيجابيّ على الاقتصاد الأذربيجانيّ، وجاءت هذه الأهميّة لوجود المناطق الطبيعيّة والثقافيّة الجاذبة للسيّاح، وعلى الرّغم من تعرّض القطاع السياحيّ للشلل بعد حرب ناغورني كاراباخ إلّا أنّ البلاد تمكّنت من استعادة عافيتها مجدّداً، وزادت معدلات النموّ في عدد السياح مرّة أخرى.

تعتبر باكو عاصمة اذربيجان إحدى أبرز وأهم المقاصد السياحيَّة في القوقاز،فهى تضم عدة فروع لفنادق عالمية شهيرة ،كما بها عدَّة مواقع سياحيَّة وترفيهيَّة جاذبة، مثل ساحة النوافير في وسط المدينة، وشاطئ ألف ليلة وليلة، وشاطئ شيخوڤ، وبلدة صخور النفط، وجبل النار الذى ينبعث منه الغاز المشتعل طوال العام.

تضمُّ باكو الكثير من مراكز التسوّق؛ وأشهر مركزا تسوّق في المدينة هما مركز AF ومركز پارك بوليڤار التجاريين. تضم مناطق البيع بالتجزئة دكاكين تابعة لسلسلة متاجر عالميَّة وعدد من المحلات الراقية ،كما ويُعدّ شارع نظامي الواقع في وسطها من أغلى شوارع مدن العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق